بعثة منتخب الصالات تغادر الى الكويت للمشاركة في غرب آسيا

ينطلق منتخب لبنان في كرة الصالات في تحد جديد في اطار خطة التجديد التي اطلقها الاتحاد اللبناني لكرة القدم حيث يخوض بطولة غرب آسيا بفريق غالبيته من الوجوه الواعدة لتعزيز تجاربها الدولية وبغياب الأسماء التقليديين الذين اعتزلوا اللعب الدولي.

وقد غادرت بعد ظهر اليوم الخميس، بعثة المنتخب اللبناني الى الكويت للمشاركة في النسخة الرابعة بين الرابع من حزيران/يونيو الحالي والثالث عشر منه الى جانب 7 منتخبات توزعت مجموعتين بعد غياب للمنافسات امتد لأكثر من عشرِ سنوات.

وهذه هي المشاركة الثالثة، بعد ان أحرز منتخب الأرز المركز الثاني عام 2007 والمركز الثالث في 2009 علماً أن لبنان اعتاد دائماً أن يعبر تصفيات المنطقة بثبات نحو النهائيات التي لم يغب عنها منذ عام 2003 وهو سيشارك في النسخة المقبلة المقررة في الكويت ايضاً، بينَ السابعِ والعشرين من أيلول/سبتمبر والثامن من تشرين الأول/أكتوبر المقبِلَين.

ويلعب منتخب لبنان في المجموعة الثانية الى جانب سلطنة عُمان والبحرين والإمارات، بينما تلعب الكويت المضيفة في المجموعة الأولى الى جانب فلسطين والسعودية والعراق.

وكان المنتخب اللبناني قد خاض تصفيات غرب اسيا اوائل نيسان المنصرم وأنهى مشواره في صدارة المجموعة
الاولى ليضمن تأهله الى كأس اسيا بعد أن حقق انتصارين على حساب فلسطين 6-3 على سلطنة عمان 2-1 قبل ان يتعادل مع السعودية 3-3 في مباراته الأخيرة.

 

وتألفت بعثة منتخب لبنان من المدير الفني للجنة كرة الصالات حسين ديب (رئيسا للوفد) ريمون نجم (مديرا للمنتخب) ربيع ابو شعيا (مدربا) عمر حجازي (مدربا لحراس المرمى) هادي حيدر (معالجا فيزيائيا) وسامر رسلان (مسؤولا للتجهيزات).
واللاعبون هم: حسين همداني، كريم جويدي، فيكتور حنا، محمد حمود، حسن علامة، حسين حمية، حسن زيتون، عيسى محرز، مصطفى رحيم، احمد خير الدين، جورجيو الخوري، علي هاشم، جان جبور ومجد حاموش.

 

ويخوض المنتخب اللبناني باكورة مبارياته الأحد المقبل أمام البحرين عند الرابعة بعد الظهر، والثانية يوم الثلاثاء أمام الامارات في التوقيت نفسه، في حين يختتم مبارياته ضمن الدور الأول أمام سلطنة عمان عند السابعة والنصف مساء. وينص نظام البطولة على تاهل متصدر ووصيف كل من المجموعتين الى الدور نصف النهائي المقرر السبت في 11 حزيران.

شارك :
Top