لبنان يودع بطولة غرب اسيا للصالات بخسارة امام الكويت

انتهى مشوار منتخب لبنان في كرة الصالات ضمن بطولة غرب آسيا الرابعة عند حدود الدور نصف النهائي بعد خسارته امام الكويت المضيفة ٦-٣ ليودع المنافسات اثر مشاركة حققت الكثير من اهدافها.

وفي الوقت الذي شارك منتخب الارز في المنافسات الحالية بفريق جله من العناصر الواعدة في اطار خطة اعادة بناء منتخب جديد. فقد عبر الدور الاول بنجاح من دون اي خسارة، الا انه ارغم على خوض المباراة نصف النهائية بصفوف غير مكتملة فضلا عن غياب المدرب ربيع ابو شعيا لنيله انذارين في الدور الاول.

وافتقد لبنان في هذه المباراة لدينامو فريقه احمد خير الدين وزميله محمد حمود لنيلهما انذارين متراكمين في الدور الاول كما غاب حارس المرمى كريم جويدي للمباراة الثانية على التوالي لاصابته بتمزق عضلي.

وبرغم كل ذلك قدم اللاعبون اداء جيدا برغم فارق الخبرة الشاسع مع خصمهم المتمرس والمتفوق من حيث البنية الجسدية.

وسجل اهداف المنتخب الكويتي عبد الرحمن الطويل ويوسف الخليفه (٢) وحمد هيات وصالح الفضل وحمد العوضي. بينما سجل مصطفى رحيم الاهداف الثلاثة لمنتخب لبنان.

وقال المدير الفني للجنة كرة الصالات حسين ديب الذي قاد الفريق من ارض الملعب بسبب ايقاف ابو شعيا: بكل تأكد نفخر ونعتز بما قدمناه في هذه البطولة ونحن متأكدون ان اي لاعب او اداري او مدرب لم يبخل بأي نقطة عرق قدمنا كل ما لدينا، صحيح ان الظروف عاكستنا في اكثر من مكان لكن الطريق طويل حتى نحقق الاهداف التي وضعناها ونشكر ثقة الاتحاد اللبناني لكرة القدم”.

اما مدير المنتخب ريمون نجم فشكر اللاعبين على ما قدموه معتبرا ان النتيجة كانت اكثر من المتوقع في ظل فارق الخبرة لكن اداء اللاعبين جعل الجهاز الفني يطمع بالمزيد وهذا طبيعي.

 

شارك :
Top