برجاوي : إحياء بطولة الكرة الشاطئية خطوة إيجابية ونتمنى إقامة المزيد من البطولات

عقد الثلاثاء ١٧ أيار/ مايو ٢٠٢٢ في فندق الراديسون بلو، بجازان المؤتمر الصحفي المشترك الخاص ببطولة اتحاد غرب آسيا الثانية لكرة القدم الشاطئية، بحضور خالد برجاوي مدرب لبنان وراميرو أماريل مدرب الإمارات وأحمد عبدالرازق مدرب الكويت وطالب هلال مدرب عمان وجوجا زلوكوفيك مدرب السعودية وصادق مرهون مدرب البحرين وعماد الدين هاشم مدرب فلسطين.
 
اعتبر مدربو المنتخبات المشاركة إن قيام اتحاد غرب آسيا بإعادة إحياء بطولة الكرة الشاطئية يعد خطوة مثالية وإيجابية. 
واتفق جميع المدربين على أهمية البطولة التي جاءت بعد انقطاع منذ ٢٠١٣، وذلك كونها منحت فرصة لمنتخبات إقليم غرب آسيا لخوض محطة تنافسية في ظل عدم وجود العديد من البطولات الخاصة بهذا القطاع على مستوى المنطقة.
وتستضيف مدينة جازان بالمملكة العربية السعودية بالفترة من ١٨ إلى ٢٣ أيار/ مايو ٢٠٢٢ منافسات النسخة الثانية من بطولة اتحاد غرب آسيا للكرة الشاطئية التي تقام بمشاركة ٧ اتحادات أهلية من ضمن ١٢ اتحاداً يضمهم اتحاد غرب آسيا، وبرعاية شركة بيبسيكو “أكوافينا”. 
 
وتمنى مدرب منتخب لبنان خالد برجاوي التوفيق لجميع المنتخبات العربية المشاركة، ونعتبر أن جميعناً بلد واحد أتينا للمشاركة الشريفة بين بعضنا.
وشكر برجاوي اتحاد غرب آسيا على تنظيم البطولة مجدداً، وتمنى على اتحاد غرب آسيا والاتحاد العربي والاتحاد الآسيوي على ضرورة تنظيم المزيد من البطولات لتعزيز المكتسبات التي تتحقق من هذه البطولة على وجه التحديد وحتى تتمكن المنتخبات من رفع مستواها لتصل الى مستوى المنتخبات الأوروبية. 
كما استعرض برجاوي تحضيرات منتخب لبنان الأخيرة حيث يضم المنتخب مزيج من لاعبين الخبرة الى جانب خمس لاعبين جدد، وتأكيده على الأجواء الأخوية والروح الرياضية واحترام باقي المنتخبات، إلا أن التنافس على اللقب سيبقى محور اهتمامه.
 
الاجتماع التنسيقي
وقبل المؤتمر الصحفي شهد المكان ذاته إقامة الاجتماع التنسيقي الخاص بالبطولة. 
ورحبت عروبة الحسيني مديرة الشؤون الإدارية في اتحاد غرب آسيا بالمنتخبات المشاركة، وأثنت على استضافة الاتحاد السعودي للبطولة وعلى التعاون المتجدد معه والذي سيتواصل من خلال استضافات أخرى في القادم القريب. 
 
ونقلت الحسيني، تقدير اتحاد غرب آسيا إلى الاتحاد السعودي، وإلى جميع الجهات في منطقة جازان على تسهيل كافة الأمور والجوانب المتعلقة بالتنظيم وعلى حسن الضيافة والاستقبال والحرص على توفير متطلبات نجاح البطولة، وعبرت عن امتنانها للمنظمة العالمية لكرة القدم الشاطئية BSWW التي تقام البطولة ضمن الاتفاقية التي وقعها اتحاد غرب آسيا معها والمتضمنة العديد من البرامج والأنشطة الفنية والإدارية. 
 
وبالمقابل، جدد أحمد البحراني مدير البطولة باسم الاتحاد السعودي الترحيب بالمنتخبات المشاركة والوفود المشرفة، وأكد أن إنجاح البطولة هو هدف مشترك يسعى الجميع لتحقيقه، من خلال تضافر كافة الجهود وتسخير الإمكانات وتذليل أية عقبات. 
وبعد ذلك استعرضت عبير الرنتيسي مديرة المسابقات في اتحاد غرب آسيا ومراقبة البطولة كافة التعليمات الفنية والإدارية إلى جانب تثبيت قوائم المنتخبات المشاركة وتسليم بطاقات اعتماد اللاعبين والإداريين، وتحديد ألوان ملابس المنتخبات في كافة المباريات. 
ومن جهته عرض الإماراتي إبراهيم المنصوري مقيم الحكام الشؤون المتعلقة بالتحكيم وقانون اللعبة والتحديثات التي طرأت عليه دولياً.
 
وكان الاتحاد السعودي أنهى تجهيز ملعب جازان الشاطئي بالتعاون مع إمارة منطقة جازان بسعة ٢٢١٠ مشجع، حيث يقع الملعب شمال الكورنيش الشمالي.
وتقرر أن يكون الدخول لمباريات البطولة مجانًا للأفراد والعائلات مع تواجد عدد من الفعاليات الفلكلورية والعروض الترفيهية.
 
وسيرتدي المنتخب اللبناني في المباراة الأولى اما الكويت اللون الأحمر كاملاً (حارس المرمى الأزرق كاملاً)، واللون الابيض كاملاً (حارس المرمى الاخضر كاملاً) في المباراة الثانية امام الامارات، وفي المباراة الثالثة امام عمان اللون الأبيض كاملاً (حارس المرمى اللون الازرق كاملاً) ضمن المجموعة الأولى.
إلى ذلك، تنطلق البطولة في ١٨ أيار ٢٠٢٢، بإقامة ثلاث مباريات تجمع الإمارات وعُمان عند الساعة الخامسة مساءً بتوقيت السعودية، تليها عند السادسة والنصف مباراة الكويت ولبنان وثم تلعب فلسطين أمام السعودية عند الثامنة مساءً.
وتختتم البطولة يوم ٢٣ أيار، بحيث تلعب كل مجموعة مبارياتها على نظام الدوري من مرحلة واحدة، ليتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني إلى الدور قبل النهائي ومن ثم ينتقل الفائزان من مباراتي هذا الدور إلى المباراة النهائية، وبالمقابل ستلعب المنتخبات التي لم تتأهل لقبل النهائي على تحديد المراكز من ٥ إلى ٧ بنظام الدوري من مرحلة واحدة. 
 
 
شارك :
Top