الجيش “بطل جديد” في تاريخ كرة الصالات اللبنانية

دون الجيش اللبناني اسمه في سجلات بطولة الدوري اللبناني لكرة الصالات بطلا جديدا بعد عشر سنوات على تأسيس النادي الذي كان دوما رافعة فنية للبطولات.
في المباراة الحاسمة كان ابطال المؤسسة العسكرية حاضرين لتأكيد تفوقهم خارج ملعبهم ليكسروا معادلة افضلية الارض اذ حققوا ثلاث انتصارات في معقل بطل لبنان وجردوه من اللقب في ظاهرة لافتة.
وبرغم التفوق الكلي للجيش في الشوط الاول الذي انتهى بتقدمه ٥-١، الا أن الاثارة ابت ان تفارق ختام الموسم وحتى الثواني الاخيرة اذ قلص الحرية النتيجة اكثر من مرة عبر خطة الباور بلاير التي يجيدها بامتياز نجومه الدوليون الا ان دفاع رفاق محمد قبيسي صمد وانتزع الفوز في نهاية المطاف ٨-٦.
واحتفل لاعبو الجيش على نحو هستيري قبل تسلم الكأس من رئيس الاتحاد اللبناني المهندس هاشم هيدر امام الحشد الجماهيري الكبير الذي تابع المباراة.
وقال المهندس حيدر بعد المباراة إن ولادة بطل جديد للدوري يعكس مدى تقارب المستوى ونحن قلنا بعد المباراة الرابعة مبروك سلفا للفائز ولعل مجريات المربع الذهبي كانت خير دليل على ان الاندية تتفوق على بعضها من خلال تفاصيل بسيطة تعكس المنافسة الشريفة في ما بينها.
بالنسبة للاتحاد ولجنة كرة الصالات لدينا الكثير من العمل وسنواصل المسيرة بمساعي نحو الافضل وسيتم اعداد روزنامة واضحة للموسم المقبل تلحظ استحقاقات المنتخبات الوطنية على امل الا يؤدي اي ظرف طارئ الى عرقلة مخططاتنا كما حصل في الموسم الحالي مرارا.

اما مدرب نادي الجيش ايلي قسيس الذي تسلم المهمة في منتصف الموسم فقال: كل مدرب سيسعى بطبيعة الحال تجيير الفوز لنفسه لكنني اقول بكل وضوح ان الفضل الاول هو للاعبين الذين ضحوا وقاتلوا واحرزوا اللقب بعد عشر سنوات وانا فخور بأنني مدربهم اليوم.
مهما تحدثت عن هؤلاء اللاعبين سأبقى مقصرا لأنهم احرزوا اللقب باللحم الحي وقاتلوا حتى الرمق الاخير ودفعوا من جيبهم الخاص للوصول الى هذه النهاية.
قلت لهم قبل المباراة ان النهائيات تربح ولا تلعب وهذا ما ما حصل. اشكر كل القيمين على اللعبة بعد وصول البطولة الى بر الامان.

 

شارك :
Top